شفط الدهون التجميلي

يناير 5, 2020 by admin
cocoona.gr8services.ae-artisticliposuction-lipo.jpg

أضحت عملية شفط الدهون جراحة شائعة جداً على مدار سنوات عديدة حتى يومنا هذا. ويتم إجراؤها بمختلف الأنماط والتقنيات لتحقيق أهداف ونتائج تتباين من شخصٍ لآخر. ولكن المؤكد في هذا الأمر، هو أن مرحلة جديدة في تقنية شفط الدهون قلبت كل الموازين. “إتش دي ليبو”، كلمات قليلة تحمل بين طياتها الكثير. إنها ليست مجرد نحت القوام فحسب، بل تضفي عليك رشاقة رياضية رائعة تسر ناظريك. يمكن عمل هذه الجراحة في البطن، لتكوين “عضلات البطن السداسية” كما يُطلقون عليها أو لرسم “خط V” عند منطقة الخصر، أو في الذراع لتحديد العضلات وتعزيز مظهرهما الرياضي، أو لإكساب البطن إطلالة “لائقة جذابة” لدى الإناث لرسم خط الوسط بحسب رغبتهن وتسطيح الجزء السفلي من البطن، وذلك كله من أجل منح كلا الجنسين فرصة التغيير المذهل في فترة زمنية وجيزة.

وهذا لا يعني أن عملية شفط الدهون ستمنح الشخص قواماً مصطنعاً وكأنه جسم رياضي، ولكنه في الحقيقة عبارة عن عضلات دهنية زائفة، فليس الأمر هكذا فقط، فكل ما تقوم به هذه التقنية ببساطة هو شفط الدهون بطريقة ذكية وتجميلية في آن واحد لإظهار العضلات أكثر وأكثر مع الحفاظ على تلك الهيئة على مدى السنوات القادمة. فضلاً عن ذلك، تستخدم هذه التقنية الجيل الجديد من الموجات فوق الصوتية الأكثر أماناً على الجلد والجسم بصفة عامة، كما تعمل على شد الجلد والتغلب على عيوب ترهل الجلد وارتخائه. وتقلل أيضاً في نفس الوقت عدد الخلايا الدهنية الموجودة في أماكن معينة بالجزء المنحوت من الجسم، وبذلك ستضمن لك دوام النتائج عبر السنوات التالية.

[Total: 0 Average: 0]
[Total: 0 Average: 0]